كيف تختار اللاب توب المناسب لك؟ وما هي الشروط التي يجب أن تراعيها عند اختياره؟ أسئلة تدور في ذهن كل شخص يسعى لشراء لاب توب جديد، فتعدد الشركات المصنعة لهاته الأجهزة، واختلاف مواصفاتها وأسعارها جعلت مسألة الشراء صعبة للغاية.
و يجب على الشخص الراغب بشراء لاب توب تحديد المواصفات المناسبة له، ومن ثم البحث عن أجهزة اللاب توب التي تحتوي تلك المواصفات.
ومن الممكن أن يقوم بتحديد عدة أنواع اللاب توب، ومن ثم يقوم بدراستها من خلال مواقع الإنترنت، لكي يكون قادرا على اختيار الجهاز المناسب له.
لذلك سوف نقوم من خلال سطور مقالنا هذا بالتطرق الى جميع الأمور التي يجب معرفتها قبل الشراء.

اذن كيف تختار اللاب توب المناسب لك؟

تحديد ميزانية الشراء: في البداية يجب أن تقوم بتحديد المبلغ الذي ترصده لعملية شراء اللاب توب، ويساعد هذا الأمر في مساعدتك على حصر خياراتك، بحيث تكون قادرا على استبعاد الأجهزة التي لا تتناسب مع إمكانياتك المادية.

• تحديد المهام التي ستنفذها على اللاب توب: يجب أن تحدد بشكل مسبق المهام التي ستقوم بتنفيذها على اللاب توب الخاص بك، وذلك لكي تكون قادرا على اختيار لاب توب يحتوي على مواصفات مناسبة لتلك المهام، حيث ستحتاج لمواصفات ممتازة في حال كنت ستستخدمه للألعاب وللغرافيك والتصميم والبرمجة، وفي حال كنت تحتاجه للكتابة والطباعة فستحتاج للوحة مفاتيح مريحة، تساعدك على أداء عملك بكل يسر وسهولة.

الحجم والوزن: تعد هذه المسألة من المسائل الرئيسية التي تغيب عن ذهن العديد من الأشخاص، وبشكل عام إن كنت ستستخدم اللاب توب في تنقلاتك فاحرص على اختيار لاب توب صغير وخفيف الوزن، ولقد وفرت الشركات الكبرى العديد من هذه اللاب توبات ولكن بأسعار مرتفعة نوعا ما.
وإن كنت قادرا على تحمل وزن اللاب، أو لن تستخدم في التنقلات بشكل كبير، فيمكنك اختيار لاب توب كبير الحجم.

تحديد نظام التشغيل الخاص بك: يوجد هناك عدة أنواع لأنظمة تشغيل اللاب توب أبرزها:

– نظام ويندوز: يعد أكثر أنظمة التشغيل شيوعا واستخداما، ويتميز نظام ويندوز بتوافقه مع جميع الأجهزة، ودعمه لكافة الألعاب.

– نظام Mac OS: هو نظام تشغيل خاص بشركة آبل، ويعمل بشكل متوافق مع الأجهزة التي تقوم الشركة الأمريكية بإنتاجها، وهو مناسب لجميع الاستخدامات عدا الألعاب، ويعد خيارا مثاليا للمصممين.

– نظام Linux: وهو عبارة عن نظام تشغيل مفتوح المصدر ومجاني، مما سيساعدك على توفير ثمن نظام التشغيل عند شراء الحاسوب، ويعد خيارا مناسبا لمطوري التطبيقات ومتخصصي الحماية الرقمية.

– نظام Chrome OS: وهو نظام من تصميم وإنتاج شركة جوجل الأمريكية مخصص للأعمال المكتبية، وللعمل عن طريق الإنترنت، ولكن لكي تستفيد من خدماته يجب أن تمتلك إنترنت سريع.
وعليك اختيار نظام التشغيل المناسب للمهمات التي ستقوم بها من خلال اللاب توب.

مواصفات العتاد: يتألف العتاد من المعالجات والذاكرة العشوائية للجهاز، وسعة تخزين الأقراص الصلبة، ومنافذ التوصل والبطارية.
ويفضل عند اختيار اللاب توب الخاص بك أن يكون متعدد الأنوية من جيل حديث، لكي يكون أداؤه أسرعه، واستهلاكه للطاقة أقل.
كما يفضل أن تختار لاب توب بذاكرة داخلية وسعة تخزين كبيرة، لتكون قادرا على تخزين أكبر كمية ممكنة من البيانات والمعلومات عليه.

معالج الرسوميات: عنصر أساسي في اللاب توب، ويجب أن تعي بأن كرت الشاشة في اللاب توب يقدم أداء أقل بالمقارنة بكرت الشاشة الموجود في الحواسيب المكتبية، وذلك بسبب متطلبات استهلاك الطاقة والحرارة الناجمة عن الاستخدام المكثف للجهاز.
لذلك يجب عليك أن تختار معالج الرسوميات المناسب لاستخدامك، فإن كنت ستستخدم اللاب توب الخاص بك للألعاب فأنت بحاجة لمعالج رسوميات حديث ومتطور للغاية.

دقة الشاشة: تعد الشاشة من أهم المواصفات التي يجب مراعاتها عند اختيار اللاب توب الخاص بك، وبخاصة إن كنت ترغب باستخدام اللاب توب لمشاهدة الأفلام وللعب الألعاب، فهنا عليك اختيار شاشة بدقة عالية، ومساحة كبيرة تساعد على إراحة العين.

الحواسيب الهجينة: حصرت شركات اللاب توب على إنتاج الحواسيب الهجينة التي يمكن استخدامها كأجهزة لوحية، ومن أهم هذه الحواسيب أجهزة مايكروسوفت Surface، وأجهزة كروم بوك.
وتستخدم الحواسيب الهجينة في العادة للاستخدامات المكتبية الخفيفة، ولتصفح الإنترنت ومشاهدة الأفلام، وتتميز بخفة وزنها، وسهولة حملها، وطول عمر بطاريتها.

الموديل والشركة المصنعة: تختلف أسعار أجهزة اللاب توب باختلاف الشركة المصنعة، والموديل، فقد تجد جهازين بنفس المواصفات وبسعر مختلف، ويعود هذا الأمر للشركة المصنعة، ولجودة التصنيع، وميزات الدعم التي تقدمها كل شركة.
فبعض الأجهزة تأتي مصنوعة بهيكل من البلاستيك، في حين تأتي الأجهزة الأخرى مصنوعة من المعدن، وقد يساهم اختلاف نوع لوح المفاتيح في اختلاف السعر.
ويجب عليك أن تراعي عن شراء اللاب توب الخاص بك توافر قطع الصيانة له في بلدك.

اطلع على المراجعات: تشكل المراجعات مصدرا هاما للمعلومات المتعلقة بجهاز اللاب توب الذي تنوي شراءه، حيث تساعد المراجعات على تقديم فكرة كاملة للمشتري حول جودة عمل اللاب توب، وميزاته، والعيوب التي ظهرت أثناء الاستخدام.
ويمكنك الاطلاع على المراجعات بكل سهولة من خلال الإنترنت، واحرص على الاطلاع على عدد كبير من المراجعات حتى تكون قادرا على تكوين فكرة عامة حول اللاب توب، لتقرر في النهاية شراءه أو البحث عن خيار آخر.

اقرأ أيضا :  أفضل 5 حواسيب محمولة لعام 2020

أخطاء عليك تجنبها عند شراء اللاب توب الخاص بك :

أخطاء عليك تجنبها عند شراء اللاب توب الخاص بك
يقع العديد من الأشخاص عند شراء اللاب توب الخاص بهم بمجموعة من الأخطاء ومن أبرز هذه الأخطاء:

اختيار اللاب توب الأرخص: يتسرع العديد من الأشخاص بشراء اللاب توب الأرخص دون أن يتأكدوا من مواصفاته والتي تكون في الغالب بأقل من المواصفات التي يحتاجون إليها.

اختيار لاب توب يلبي الاحتياجات الحالية: يعد هذا الأمر من أكبر الأخطاء التي يقع بها الشخص عند شراء اللاب توب، لأن التطور في مجال التكنولوجيا سريع جدا، وبالتالي فإن احتياجاتك الحالية ستتطور مع التطور التكنولوجي وستجد اللاب توب غير قادر على تلبية احتياجاتك بعد فترة قصيرة من شراءه، لذلك يجب عليك أن تشتري لاب توب بمواصفات تزيد عن احتياجاتك لكي لا تضطر لاستبداله بعد فترة قصيرة.

عدم الانتباه لعدد المنافذ الموجودة فيه: لا ينتبه العديد من الأشخاص لعدد المنافذ الموجودة في الجهاز، ويعدون هذا الأمر ثانويا، مما قد يوقعهم بمشاكل مستقبلا في حال أرادوا استخدام ربط الجهاز بالأجهزة الأخرى، لذلك احرص على اختيار لاب توب يحتوي على أكبر عدد ممكن من منافذ التوصيل.

شراء اللاب توب دون تجربة: يغفل العديد من المستخدمين عن هذا الأمر، لذلك يجب أن تطلب من المركز الذي ستشتري جهاز منه أن يقدم لك النسخة التجريبية الموجودة في المركز من أجل أن تعمل عليها قبل شراء اللاب توب.
وفي حال أردت شراء لاب توب مستعمل يجب أن تطلب من البائع إعطاءك مهلة لتجريب اللاب توب للتأكد من جودة عمله وعمر بطاريته.

وفي الختام نرجو أن نكون توفقنا في تقديم هاته المعلومات, و نتمنى أن تشاركونا تجاربكم في اختار اللاب توب المناسب.

اقرأ أيضا :  أفضل 5 حواسيب محمولة لعام 2020

دليل المشتري

اليك 14 معلومة يجب عليك معرفتها قبل الشراء على الأنترنيت

لقد تمت العملية بنجاح